Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


المركز الثقافي البغدادي


منطقة الكُتّاب
البريد الألكتروني

كلمة السر





حالة الطقس في مدينة بغداد
17˚C
صافي
2017-07-24
13 ˚C الصغرى
19 ˚C / 13˚C 2016-02-14
20 ˚C / 14˚C 2016-02-15
21 ˚C / 14˚C 2016-02-16
26 ˚C / 16˚C 2016-02-17
عن الكاتب
كاتب من المغرب العربي
الغضب والألم
2017-06-18 18:02:04

يظهر الغضب كحماية ضد الألم.

فإذا آلمك أحدهم، تصبح غاضباًً كحماية من قبل كيانك ضد الألم.

لذا فإن كل ألم يُخمَد من قِبل الغضب- وتتراكم طبقات و طبقات من الغضب فوق الألم.

وباستمرار عمل الغضب، ستشعر فجأةً في أية لحظة أن الغضب قد اختفى – إلى حد أنك ستصبح حزيناً، وليس غاضباً.

سيتحوّل الجو من غضب إلى حزن، وعندما يحدث ذلك تستطيع التأكد من أنك أصبحت قريباً من الألم؛ وعندها سيتدفّق الألم.

كما لو أننا نحفر في الأرض لنصنع بئراً. علينا أولاً أن نزيل التراب وعدة طبقات من الحجارة، ثم يظهر الماء. في بادئ الأمر يكون الماء غير نظيف و مُوحل، وبعدها بالتدريج سنصل إلى مصادر أنظف.

سيأتي الغضب في البداية – ولديه عدة طبقات كالأرض. ثم سيأتي الحزن كمياه موحلة، وبعدها ستحصل على الألم – الألم النقي النظيف.

الألم الصّـافي هائــل الجمـال...

لأنه سيَهبُك وِلادةً أخرى وجديدة في الحال...

نلتمسكم الدعاء

مقتطف من كلام عارف بتصرف

__________________

سيرك منك وصولك اليك

اضيف بواسطة : Admin عدد المشاهدات : 77 طباعة الصفحة

التعليقات


اترك تعليقا ...
الأسم
البريد الألكتروني
نص التعليق
رمز التحقق
مقالات اليوم