شعبة المبدعين العرب فرع / العراقالجواهري بين الماضي و الحاضر ملتقى التصوف البغدادي يدخل عامه الثانيالاحتفاء بكابتن طيار فريد لفتة مؤسسة النور للثقافة والاعلامالملتقى الثقافيالبرمجة اللغوية العصبيةرحلة مع الاسعاف الفوري (122) صور.. افتتاح معرض إسطنبول الدولي الـ37 للكتاب في بريطانيا، الآلاف ما زالوا يشاهدون التلفزيون بالأبيض والأسودعقود رصافة بغداد نحو ما ذكرها القائد الانگليزي فيلكس جونز سنة 1855مدليلك النهائي لجميع كتب هاروكي موراكاميمن الذي يحب الحكمة؟يوميات طيش دخان قصة قصيرةبغداد تودع العملة الهندية وتبدأ بالتعامل بالعملة العراقية في 1932/4/1 الدينار بدل الروبإجعلوا أسواق القصابين في آخر الاسواق فأنهم سفهاء ماقاله باني بغداد عند نقل الاسواق الى الخارجعبثمن الأغاني البغداديه ( على شواطي دجله) اجتمع بها حب بغداد وزكيه جورج ونغم البيات الجميل الكشافه عرفتها بغداد منذ القدم لكنها توسعت بدخول الانگليز وبلغت ذروتها سنة 1939 وبعد سنتين أفل نجمها

Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


المركز الثقافي البغدادي


منطقة الكُتّاب
البريد الألكتروني

كلمة السر





حالة الطقس في مدينة بغداد
17˚C
صافي
2018-12-18
13 ˚C الصغرى
19 ˚C / 13˚C 2016-02-14
20 ˚C / 14˚C 2016-02-15
21 ˚C / 14˚C 2016-02-16
26 ˚C / 16˚C 2016-02-17
عن الكاتب
الأستاذ الدكتور قاسم حسين صالح Prof. Dr. Qassim Hussein Salih ــ الاختصاص العام: علم النفس. - الاختصاص الدقيق: صحة نفسية وسيكولوجيا ادارة. ــ الشهادة : دكتوراه فلسفة في علم النفس (2000). ــ المرتبة العلمية: أستاذ ــ بروفيسور . ــ الاهتمامات الفكرية: الفلسفة. التربية. علم النفس الاجتماعي والسياسي .الفن . الصحافة والإعلام. - بلد وتاريخ الميلاد: العراق ، 1949 ــ الوظائف والمسؤوليات: • رئيس الجمعية النفسية العراقية. • رئيس رابطة أساتذة جامعة بغداد. • رئيس مكتب الاستشارات النفسية والاجتماعية. • رئيس وحدة الإرشاد التربوي والنفسي بجامعة بغداد. • عضو الهيئة التدريسية بقسم علم النفس ــ جامعة بغداد (1975-2004). • عضو الهيئة التدريسية بقسم التربية وعلم النفس ــ جامعة صلاح الدين (2004-2008 ) • مستشار ومحاضر بمركز طرائق التدريس بجامعة بغداد(1987-2004). • عضو الهيأة التدريسية بالأكاديمية العربية بالدنمارك – قسم الأتصال والاعلام . • عضو المجلس العراقي للثقافة . • عضو الاتحاد العام للأدباء والكتّاب العراقيين. • عضو رابطة الأخصائيين النفسيين المصرية. • واضع فلسفة واهداف التعليم العالي في العراق المقرة بمؤتمر 2004 والمعتمدة لدى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي. • حاصل على تكريم وزارة التعليم العالي لعام 2000الخاص برعاية العلماء • حاصل على جائزة الابداع الثقافي لعام 2011من سدني باستراليا • حاصل على جائزة تاج العنقاء الذهبية الدولية لعام 2013. ــ المواد التي قمت بتدريسها: • علم النفس العام (غير المؤشر يعني قسم علم النفس –ج بغداد) • سيكلوجيا القيادة والادارة الحديثة.(كلية دجلة الأهلية) • نظرية المنظمة والسلوك التنظيمي.( = = = ) • ادارة الجودة الشاملة. ( = = = ) • الديمقراطية والحريات العامة. ( = = = ) • علم النفس التربوي. • علم النفس الشخصية . • الإرشاد النفسي . • سيكولوجية الفن ( كلية الفنون الجميلة-ج بغداد) • تحليل الشخصية (دراسات عليا- مسرح –ج بغداد) • سيكولوجيا الاتصال (دراسات عليا – قسم الاعلام) • علم نفس اللغة( دكتوراه- ج دهوك) • الصحة النفسية (دراسات عليا ) • اضطرابات الشخصية ( دراسات عليا ). • علم النفس الشواذ ( دراسات عليا ). • العلاج النفسي ( دراسات عليا ). • الاضطرابات النفسية ( دراسات عليا ). • علم النفس الاجتماعي ( دراسات عليا ). • سيكولوجيا الإعلام ( دراسات عليا- قسم الاعلام ج بغداد ). • علم النفس المعرفي ( دراسات عليا- جامعة صنعاء -اليمن ). • سيكولوجيا العمارة ( دراسات عليا- القسم المعماري هندسة بغداد ). ــ المؤلفات : أولا"/ كتب منهجية تدّرس في جامعات عراقية وعربية • الإنسان.. من هو ؟. كتاب منهجي لطلبة قسم علم النفس – جامعة بغداد . • علم النفس الشواذ . كتاب منهجي لطلبة أقسام علم النفس في جامعات : بغداد والمستنصرية والقادسية . • الأمراض النفسية والانحرافات السلوكية .كتاب معتمد لطلبة الدراسات العليا بأقسام علم النفس . • الشخصية بين التنظير والقياس. كتاب منهجي لطلبة قسم علم النفس – جامعة بغداد ، وكتاب معتمد لطلبة الدراسات العليا بجامعة صلاح الدين . • نظريات معاصرة في علم النفس. كتاب منهجي لطلبة قسم علم النفس – جامعة صنعاء – اليمن • الاضطرابات النفسية والسلوكية. كتاب معتمد لطلبة الدراسات العليا بقسم علم النفس – جامعة صنعاء –اليمن • علم النفس المعرفي. كتاب منهجي لطلبة قسم علم النفس – جامعة صنعاء -اليمن • الإبداع في الفن. كتاب منهجي لطلبة كلية الفنون الجميلة – جامعة بغداد • الإرشاد النفسي ( باللغة الإنكليزية ). كتاب منهجي لطلبة قسم علم النفس – جامعة بغداد • سيكولوجيا الاتصال . كتاب معتمد لطلبة الدكتوراه بقسم الاتصال والاعلام – الاكاديمية العربية بالدنمارك ثانيا"/ كتب في الثقافة العامة. • سيكولوجية إدراك اللون والشكل.(طبعتان) • الإبداع وتذوق الجمال.(ثلاث طبعات) • التلفزيون والأطفال. • سيكولوجية الحب. • بانوراما نفسية.(طبعتان) • سيكولوجيا عراقية. • في سيكولوجية الفن التشكيلي المعاصر.(ثلاث طبعات) • الطاقات المكبوتة : دراسة في سيكولوجية المرأة العربية . • المجتمع العراقي : تحليل سيكوسوسيولوجي لما حدث ويحدث • الشخصية العراقية :تحليلات سيكوسوسيولوجية • قضايا سيكولوجية معاصرة في الدين والفن والمجتمع • اشكالية الناس والسياسة في المجتمعات العربية 2013 • الشخصية العراقية..المظهر والجوهر .(طبعتان- 2013،2012). الإشراف على الرسائل العلمية • الإشراف على أكثر من خمسين رسالة ماجستير في كليات : الآداب والتربية والهندسة والفنون الجميلة . • الإشراف على أكثر من ثلاثين أطروحة دكتوراه في علم النفس والاجتماع والإعلام والفنون الجميلة. المؤتمرات والندوات العلمية • القيام بعقد أكثر من عشرين ندوة علمية في أثناء ترأس مكتب الاستشارات النفسية والاجتماعية ، ووحدة الإرشاد التربوي والنفسي ، والجمعية النفسية العراقية . • المشاركة في مؤتمرات علمية داخل العراق وخارجه آخرها : مؤتمر الصحة النفسية العالمي في القاهرة عام 2006 ، ممثلا عن وزارة التعليم العالي العراقية ومقدما لورقة عمل لدور الوزارة في الصحة النفسية بالعراق. ومؤتمر الإرشاد العربي في دبي عام 2007 ،متحدثا رئيسا فيه .ومؤتمر الصحة النفسية في أربيل 2008 ، والمؤتمر الحادي عشر للطب النفسي العربي ،في دمشق 2008، والقاء محاضرات تدريبية في مجال الارشاد والعلاج النفسي المعرفي للمشاركين فيه من البلدان العربية. • عضو اللجنة التنسيقية ومقرر لجنة الصياغة للمؤتمر السابع للتعليم العالي في العراق 2004. • عضو متحدث في المؤتمر العالمي للتعليم العالي في العراق ، أربيل 2007. • عضو متحدث في مؤتمر الطب النفسي لرابطة الاطباء النفسيين الاردنية،2010. • رئيس جلسة في المؤتمر الأقليمي الثاني لعلم النفس لرابطة النفسيين المصرية 2010. • عضو متحدث في المؤتمر الدولي الخامس للأبداع والتربية النوعية،استنبول 2011 • القاء المحاضرة الافتتاحية لمؤتمر جامعة القادسية (العقلية العراقية بين اكراهات الماضي وتحديات المستقبل ..اشكالية التغيير في المجتمع العراقي(14-15 نيسان 2013). • القاء اوراق ومحاضرات في :مؤتمر الحوار العربي الكردي ،ومؤتمر مناصرة القضية الكردية، ومؤتمر الثقافة السريانية ،التي عقدت في اربيل بين 2010-2013،وملتقى الثقافة العربية – الكردية في النجف 2013. • القاء محاضرة وترأس لجنة صياغة التوصيات في مؤتمر وزارة الدولة لشؤون المرأة حول ازدياد حالات الطلاق في العراق، 2013 ، بحوث مهمة منشورة في مجلات علمية . • المأزق الثقافي العراقي ،تحليل سيكولوجي لحالة الثقافة والمثقف بعد التغيير.قدّم ونوقش في المؤتمر التأسيسي للمجلس العراقي للثقافة –عمان 2007 . • الصحة النفسية في العراق :الواقع والمتطلبات " قدّم الى مؤتمر الصحة النفسية الدولي الخاص بالعراق- القاهرة -2006 - ممثلا لوزارة التعليم العالي العراقية ". • استطلاع آراء أساتذة الجامعة بالأحداث الجارية في العراق بعد سقوط النظام ."دراسة ميدانية -2003". • جرائم النهب والسلب والحرق في مدينة بغداد بعد سقوط النظام : الأسباب والمعالجات ." دراسة ميدانية - 2003 " ، نوقشت في ندوتين علميتين بجامعتي بغداد والمستنصرية . • دروس من 9ابريل 2003 .تحليل نفسي سياسي لما حدث للمجتمع العراقي . • دور وسائل الاعلام في تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة . قدّم الى ورشة العمل التي اقامتها وكالة أصوات العراق المستقلة بالتعاون مع اليونسكو ، اربيل 2008 . • فلسفة التعليم العالي في العراق وأهدافه بعد التغيير . قدّم ونوقش في المؤتمر العالمي للتعليم العالي في العراق ، أربيل – 2007 . • ظاهرة الفساد المالي والاداري في العراق . تحليل سيكولوجي . • العوامل النفسية والاجتماعية للجرائم البشعة."بحث ميداني لعينة من المجرمين الخطرين- 1985 ". • جرائم العنف ."دراسة ميدانية لعدد من مرتكبي جرائم القتل والسطو على البنوك والاختطاف - 1987". • الانعكاسات النفسية للحرب العراقية الإيرانية على الشعب العراقي" دراسة ميدانية لشرائح متنوعة من العراقيين- 1984 ". • اتجاه النساء نحو الرجال المعوقين." دراسة ميدانية ألقيت في المؤتمر الخاص بالمعوقين -1985". • المكانة الاقتصادية والاجتماعية للمهن في المجتمع العراقي قبل الحصار وبعده " بحث ميداني -1997" • أساليب تنشئة الأمهات لأطفالهن في مدينة بغداد وضواحيها." دراسة ميدانية ". • تغير القيم لدى طلبة الجامعة ."دراسة ميدانية ". • البغاء : أسبابه ووسائله وتحليل لشخصية البغي . " دراسة ميدانية شملت 372 من البغايا والقوادات -1987 ". • التحرّش المخل بحياء المرأة . " دراسة ميدانية ". • العلاقات العاطفية في الوسط الجامعي . " دراسة ميدانية ". • التنميط الجنسي في المجتمع العراقي." دراسة ميدانية". • نحو نظرية في الإبداع. • اضطرابات ما بعد الصدمة النفسية. • قلق الموت وعلاقته بسمات الشخصية. • برنامج علمي عملي للتخلص من الاكتئاب. • جواد سليم: تحليل نفسي لشخصيته واعماله. • بيكاسو: تحليل نفسي لشخصيته واعماله. • غويا: تحليل نفسي لشخصيته واعماله. • هاملت شكسبير: تحليل نفسي لشخصيته وتردده. • غوغان: تحليل نفسي لشخصيته واعماله. • فرويد والسريالية. • فرويد: فكر علمي أم ضجة حدثت وانتهت؟ • التفكير الاضطهادي وعلاقته بأبعاد الشخصية( موضوع اطروحة الدكتوراه 2000). • إشكالية العلاقة بين الفرد والسلطة في المجتمعات العربية. • المرأة العربية والجنس . • صورة المرأة في الشعر العربي . • الشعور بالذنب وعلاقته بالاضطرابات السيكوسوماتية. • النمو الأخلاقي والمعرفي. • اضطراب الشخصية الزورية " البرانويا" . • اضطراب التوحّد. • اضطراب الشخصية السيكوباثية. • الفصام: أعراضه السلبية والإيجابية. • العنف في المجتمع العراقي. • صياغة ثقافة الارهاب ــ تحليل نفسي. • تعدد مرجعيات الإرشاد لدى العربي بين العلم والخرافة . • انخفاض الدافعية نحو العلم لدى طلبة الجامعة . • الذاكرة ..أنماطها الحديثة والكلاسيكية . • خصائص الشخصية الارهابية وأسباب الارهاب من وجهة نظر الأكاديميين والسياسيين والصحفيين ورجال الدين ، وعينة من المدانيين بجريمة الارهاب ( اشراف على أطروحة دكتوراه). • Techniques Of Interview Counseling : thoughts &Tools • Behavioral Program to Reduce Anxiety • Cognitive Program to Reduce Depression • Applied Behavioral Analysis–Program for Autism Children • Cognitive Behavioral Counseling النشاطات الثقافية والاجتماعية . ــ كاتب عمود صحفي في الآتي: • نوافذ سيكولوجية ــ مجلة الف باء العراقية. • من الحياة ــ جريدة الجمهورية اليمنية. • ملح الكلام ــ جريدة الجمهورية العراقية. • المشهد النفسي ــ جريدة الزمان - لندن. • العين النفسية ــ جريدة المدى. • سيكوبولتك ــ مجلة ميرك ــ باللغة الكردية. • مشرف على الصفحة الأسبوعية ( الإنسان والمجتمع ) في جريدة المدى العراقية. • كاتب في مجلة الأسبوعية العراقية. • معد ومحرر باب (حذار من اليأس) في جريدة الصباح العراقية(دخل سنته الخامسة في 2013 ). • معد ومحر ر صفحة (الجريمة والمجتمع) في جريدة الصباح العراقية. • كاتب في عدد من المواقع الإلكترونية . • مستشارنفسي في موقع " المستشار " السعودي . • لقاءات تلفزيونية في قنوات فضائية عن قضايا تخص الثقافة والتربية والمجتمع. ــ برامج إذاعية . • كاتب ومعد البرنامج الاذاعي والتلفزيوني(حذار من اليأس)الذي يعد اطول البرامج الدرامية عمرا على صعيد الاذاعات العربية، استمر من عام (1991 الى 2006). • كاتب ومعّد برنامج أريد حلا". • كاتب ومعّد برنامج مرايا وخفايا."حوار يهدف الى تحليل نفسي لشخصية معروفة ". • كاتب ومعّد برنامج استشارات نفسية. البريد الإلكتروني ومواقع وهواتف qassimsalihy@yahoo.com E – mail- Internet: http://www.ahewar .com/m.asp?i=1702 www.almothaqaf.com http://www.arabpsynet.com www.google" قاسم حسين صالح" موبايل كورك . 009647504829116/اربيل. آريا فون. 00964662543359/ اربيل. موبايل اسياسيل. 009647702511003 / بغداد . سليمانية. توثيق للمؤلفات جهة وتاريخ طباعة المؤلف • التلفزيون والأطفال( دار ثقافة الأطفال- وزارة الثقافة والاعلام العراقية-1982). • الانسان من هو؟(الطبعة الأولى: وزارة الثقافة والاعلام العراقية -1984). (الطبعة الثانية ،مزيدة :وزارة التعليم العالي والبحث العلمي -1987). • الشخصية بين التنظير والقياس.( الطبعة الأولى ،جامعة بغداد – 1988)،(الطبعة الثانية – جامعة صنعاء ،اليمن- 1998). • الأبداع في الفن ( الطبعة الأولى :كلية الفنون الجميلة ،جامعة بغداد- 1988)،( الطبعة الثانية مزيدة :دار دجلة ،عمّان - 2005 ). • نظريات معاصرة في علم النفس( جامعة صنعاء،اليمن- 1998). • الأضطرابات النفسية والعقلية والسلوكية من منظوراتها النفسية والاسلامية(مكتبة الجيل الجديد، صنعاء -1998). • علم النفس المعرفي(جامعة صنعاء،اليمن- 1999). • علم النفس الشواذ ( جامعة صلاح الدين ،أربيل – 2005). • بانوراما نفسية ( الطبعة الأولى:وزارة الثقافة العراقية-2005) (الطبعة الثانية ،مزيدة :دار دجلة -2007). • سيكولوجيا ادراك اللون والشكل( دار علاء الدين- 2006) • في سيكولوجية الفن التشكيلي ( دار علاء الدين- 2006). • سيكولوجيا عراقية " قراءة في هموم الناس والوطن" (مطبعة جامعة صلاح الدين، اربيل - 2006 ). • المجتمع العراقي "تحليل سيكوسوسيولوجي لما حدث ويحدث" (المجلس العراقي للثقافة،الدار العربية للعلوم ناشرون،بيروت- 2007). • الابداع وتذوق الجمال (دار دجلة،عمّان- 2007). • الشخصية العراقية (جريدة الصباح العراقية - 2009). • قضايا سيكولوجية في الدين والفن والمجتمع (دار علاء الدين – 2011). • الشخصية العراقية-الجوهر والمظهر(دار ضفاف-طبعتان 2012 و2013). • اشكاليات الناس والسياسة في المجتمعات العربية(دار ضفاف-2013).
التسابق الأنتخابي في زمن الجذام الأخلاقي
2018-02-25 22:51:35

التسابق الأنتخابي في زمن الجذام الأخلاقي

Electoral Race in the Time of Moral Leprosy
أ.د.قاسم حسين صالح 
 مؤسس ورئيس الجمعية النفسية العراقية

مقالنا في المدى والحوار المتمدن

الجذام مرض جلدي معد،تسببه بكتريا تتكاثر ببطء شديد وينتقل بالعدوى ليصيب الجميع:ذكور ،اناث،كبار،صغار..وله فترة حضانة تستمر خمس سنوات.ولأن أعراض ما حصل لأخلاق العراقيين بعد( 2003) تشبه اعراض الجذام فأنني استعرته لننحت منه مصطلحا جديدا في علم النفس العربي بأسم (الجذام الأخلاقي)..منطلقين من حقيقة ان أخلاق العراقيين كانت قبل (2003) افضل من حالها الآن( 2018)..فما هي (البكتريا..السياسية،الاجتماعية،السيكولوجية..) التي كانت السبب؟. وما هي طرائق العدوى التي انتقل بها الجذام الأخلاقي ليصيب الغالبية المطلقة من العراقيين؟ وما الذي ينبغي على المفكرين والمثقفين أن يفعلوه لمكافحة هذا الجذام؟

ان افدح كوارثنا هو ما حصل (للضمير العراقي) من جذام أخلاقي في السنوات الثمان والثلاثين الأخيرة.ولنتفق اولا على تحديد مفهوم (الضمير) فهنالك من يصفه بـ(القاضي) الذي يحاسبنا على اخطائنا،ومن يصفه بـ(الحارس) او (الرادع) الذي يردعنا حين نهمّ القيام بفعل غير اخلاقي،او (الرقيب) على السلوك قبل وعند وبعد الشروع بأي عمل،فيما يصفه آخرون بان الضمير هو الصدق والايمان.ونحن نحكم على الاشخاص بقولنا (عنده ضمير)ان كان ذا اخلاق،و(ما عنده ضمير،او ضميره ميت ) ان كان عديم الأخلاق..ما يعني ان كل واحد منّا هو منظومة من القيم الأخلاقية،وأن الضمير هو (رئيس)هذه المنظومة..وان هذا الرئيس هو القوة الفاعلة الذي يحدد أهداف الفرد ونوعية تصرفاته مع الآخرين حاكما كان او محكوما،فما الذي حصل لضمير الحاكم والمحكوم في عراق ما بعد (2003)؟
في سبعينيات القرن الماضي، كان الضمير الأخلاقي العراقي افضل وأنظف بكثير مما هو عليه الآن.وفي ثمانينياته بدأت بكتريا هذا الجذام تنمو فيه.ذلك أن ألد أعداء الضمير هي الحروب،والكارثة انها تجسدت في العراق بأفجع أحداثها عبر ثمان وثلاثين سنة،فنشطت بكتريا الجذام لتحدث تخلخلا في المنظومات القيمية للأفراد وتضعف الضمير عند كثيرين وتهرؤه عند آخرين وتدخله في غيبوبة عند اغلبية.
وما اوصل لهذا الحال من (الجذام الأخلاقي)ننحت له مصطلحا جديدا آخر هو (سيكولجيا التوليد).,ونعني بها ،أن سلوك أفراد أو جماعات لا يتحول الى ظاهرة اجتماعية الا بعد سلسلة من (الولادات). 
كان الحدث قد بدأ سياسيا بنوعية الذين استلموا السلطة.ففي كتابه (سنتي في العراق) وصف بريمر) أعضاء مجلس الحكم بأنهم يفكرون بمصالحهم الشخصية ولا يفكرون بمصالح الوطن.
وكانت (ولادة) مجلس الحكم قد انجبت أخوة أعداء كل واحد منهم طامع بثروة أبيه (الوطن) 
،فعاشوا حالة(غزوة بدو) أنهم اعتبروا العراق غنيمة لهم وأن عليهم ان يتقاسموه..فتقاسموه!،وبهذه القسمة تحولت السلطة من وظيفتها الرئيسة المتمثلة بأدارة شؤون الناس الى وسيلة لجمع الثروة.ومن هذه الحاضنة السياسية جاء الوليد الاقتصادي بتحديد راتب وامتيازات لعضو البرلمان لا يتمتع بها اي عضو برلمان في العالم.وبمجيء الدورة البرلمانية الأولى، وتمتع اعضائها بالرفاهية،فأنها انجبت الوليد الأخطر والأقبح أخلاقيا ودينيا.ذلك ان النائب أدى اليمين بان اقسم أمام البرلمان والشعب بانه سيحافظ على ثروة البلاد، فتحول الى أكبر سارق بتاريخ برلمانات العالم..وافتضح أمرهم بوصف الناس لهم بأنه (كلهم حرامية)..وبتكرارها فأنهم ما عادوا يخجلون من الفضيحة..ولأنهم خسروا سمعتهم الأخلاقية،فانهم تفننوا وتعفرتوا في الحصول على المزيد من الثروة،كافراد فيما فتحت خزائن احزاب الأسلام السياسي ابوابها لنهب الثروة..بطريقة يسألونها هل امتلئت تقول هل من مزيد!.
وبسكوت الحكومة الحالية وعدم مصداقية وعود رئيسها بمحاسبة الفاسدين، وتبادل التهم بين معممين سياسيين بشكل خاص ومدّعين بالزهد والنزاهة..افتقد الناس انموذج القدوة وصار الموظف البسيط يردّ على ضميره:( اذا كان قدوتي يرتكب هذا الفعل..فأنا لست بأحسن منه،واذا كان حراما..فلأضرب ضربتي..ثم اذهب الى الحج واستغفر ربي..والله غفور رحيم!)..فشاع الجذام الأخلاقي بين المتسابقين على الفوز بكرسي البرلمان، والمتملقين لهم والمصلحيين ، وبين من أذله الجوع وأوجعه الحرمان،ومن لديه الاستعداد لبيع ضميره بالمجان.
وما حصل ان المجتمع العراقي صار مختبرا لما يصيب ألاخلاق من تدهور في اوقات الازمات .ونضيف هنا لما كنا قدمناه من (نظريات عراقية) في علم النفس والاجتماع السياسي وعلم نفس الشخصية ،(نظرية ) جديدة هي أن (الجذام الأخلاقي ) يشبه مرض الجذام الجسمي في ان كليهما ينموان ببطء ،غير ان حضانته في حالة الجذام المرضي تستغرق سبع سنوات لتنتشر وسنتين الى ثلاث للسيطرة عليه،فيما يثبت واقع المجتمع العراقي ان الجذام الأخلاقي يستغرق خمس عشرة سنة ليشيع بين الناس، وانه يحتاج الى أربع سنوات (دورة انتخابية) لأيقاف انتشاره ،فيما يحتاج الى دورتين انتخابيتين ( ثمان سنوات) للسيطرة عليه.
وستثبت صحة نظريتنا هذه ان عام (2018 ) سيكون بداية التحرك الثقافي لايقاف انتشار الجذام الاخلاقي وسيأتي ببرلمان ينخفض فيه عدد الفاسدين الموبوئين بهذا الجذام،فيما سيشهد برلمان( 2022 )بداية السيطرة عليه بقلّة عدد المتسابقين للفوز به،شرط القضاء على انشط بكتريا في هذا الجذام، بتخفيض راتب عضو البرلمان والغاء امتيازاته المادية..وتلك مهمة المثقفين المبشرين بأن العراق سيكون جنة لمحبيه النظيفين من الجذام الاخلاقي.
18/2/2018

اضيف بواسطة : Admin عدد المشاهدات : 630 طباعة الصفحة

التعليقات


اترك تعليقا ...
الأسم
البريد الألكتروني
نص التعليق
رمز التحقق
مقالات اليوم