Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


المركز الثقافي البغدادي


منطقة الكُتّاب
البريد الألكتروني

كلمة السر





حالة الطقس في مدينة بغداد
17˚C
صافي
2018-07-21
13 ˚C الصغرى
19 ˚C / 13˚C 2016-02-14
20 ˚C / 14˚C 2016-02-15
21 ˚C / 14˚C 2016-02-16
26 ˚C / 16˚C 2016-02-17
اصبوحة شعرية لمجموعة شعراء المتنبي في قاعة نازك الملائكة..
2014-12-27 17:10:24

اصبوحة شعرية لمجموعة شعراء المتنبي في قاعة نازك الملائكة..

الجمعة 26-12-2014

قصائد رائعة وحضور مميز و مداخلة نقدية التي قدمها الاستاذ سعد المظفر حيث تميزت بالعلمية والموضوعية والرصانة ,ولمدير المركز الثقافي الاستاذ طالب عيسى كانت له مداخلة مهمة من اجل الارتقاء بالواقع الثقافي للمركز الثقافي...

ومن الشعراء الذين ساهموا بقصائدهم (فراس اموري وحميد تقي وخالد العزاوي وكريم شيال وسعد عودة وعادل الغرابي وعمر النبيل ومحمد الابراهيمي  وحسين المخزومي )


وكانت ادارة الجلسة للشاعر ماجد الربيعي والشاعر محمد الابراهيمي

ومن القصائد التي القيت :

سَرْدٌ صُوفِيٌّ
................

سَأَقُصُّ مَا قَدْ كَانَ مِنكِ وَمَا جَرَى
وَأُزَاوِلُ الصَّلَــــوَاتِ عَنْـــكِ تَصَبُّـــرَا

فَأبلُ هَذِي الدَّارَ فَيضًا مَـــنْ دَمِي
وَأُلَـــــوِّنُ الجُـــدْرَانَ لَــــوْنًا أَحمَـرَا

وَأَسُــوقُ مِنْ قَلَقِي العَتِيدِ لَوَاعِجًا
حُبْــلَى بَنَـــارِ الاصْطِبَارِ إِلَى الوَرَى

يَـــا مَنْ جَعَلْتِ التِّينَ وَالزَّيْتُونَ فِي
طورِي البَهِيِّ مِنَ الصَّفَاقَةِ مُصْحِرَا

إِنِّي بِإِكْسِيــــرِ التَّبَــدُّلِ جَــاهِـــلٌ
أَحْتَاجُ عُمْرَ شُعَيْــبَ كَيْ أَتَحَضَّـــرَا

أَلْقَى إِلَهُ الشِّعْــرِ فِي رَوْعِي رُؤىً
قَدَّتْ قَمِيــصَ اللَّيْلِ حِيـــنَ تَـــأزَّرَا

وَبِحَيثُ أَنَّ شُعَاعَـــهُ يَجْتَـــاحُنِي
حَتَّى أَخَالَ اللَّيْلَ صُبْـــحًا مُسْفِرَا

أَنَا مُذْ عَشِقْتُكِ وَالضَّيَاعُ يَصِيحُ بِي
إِنِّي حَلِيفُكَ كَيْ يُجَـــافِيَكَ الكَرَى

قَـــارُونُ وَالخُيَـــــلاءُ كَانَـــا نَبْـــتَةً
فِي أَرْضِكِ الجَدْبَاءَ حَيْـــثُ تَجَذَّرَا

إِذْ أَثْمَرَا شَـــوْكـاً فَكُنْــتِ كَطَبْعِهِ
يَا بِئْسَ مَا كَــــانَا إِلَيْـــكِ وَأَثْمَرَا

كَمْ كُنْتِ تَجْتَرِّينَ لَهْفَــةَ خَافِقِي
كَمْ كُنْتُ مَخْدُوعَ الفُـــؤَادِ مُغَرَّرَا

فَجَنَيْتُ مِنْ غُصَصِ الغُرُورِ مَصَائِبًا
كَانَتْ وَمَا زَالَتْ بِصَـــدْرِيَ خِنْجَرَا

وَلَطَالَمَا حَاوَلْتُ نِسْيَــــانَ الهَوَى
وَلَمَــاكِ وَالنَّهْدَيْنِ كَيْـــفَ تَكَـــوَّرَا

سُحْقًا لِثَغْرِكِ حِينَ ذُقْتُ رِضَابَهُ
أَوَ كَــانَ شَهْداً صَافِيـاً أَمْ سُكَّرَا

لا تَقْتُلِي طَيْفِي إِذَا مَا اخْضَرَّ مِنْ
نَسَمَاتِكِ العَذِبَاتِ وَانْهَمِرِي قِرَى

للشاعر عادل الغرابي

صور اخرى
اضيف بواسطة : Admin عدد المشاهدات : 1021 طباعة الصفحة

التعليقات


اترك تعليقا ...
الأسم
البريد الألكتروني
نص التعليق
رمز التحقق
مقالات اليوم