( الظرف , الترف , التنزه في حياة البغداديين )المشرف التربوي و العملية التربوية الاب انستاس الكرملي(دور الإعلام في الحفاظ على التراث الإنساني)الملتقى التأسيسي للمكتبات والمخطوطاتمحطات في حياة ناظم السماوي (القطب الصوفي البغدادي الحارث المحاسبي )الاساس الفكري في التنمية البشريةالاعلامي زيدان الربيعي الدراسة الاكاديمية في المانياعقود رصافة بغداد نحو ما ذكرها القائد الانگليزي فيلكس جونز سنة 1855مدليلك النهائي لجميع كتب هاروكي موراكاميمن الذي يحب الحكمة؟يوميات طيش دخان قصة قصيرةبغداد تودع العملة الهندية وتبدأ بالتعامل بالعملة العراقية في 1932/4/1 الدينار بدل الروبإجعلوا أسواق القصابين في آخر الاسواق فأنهم سفهاء ماقاله باني بغداد عند نقل الاسواق الى الخارجعبثمن الأغاني البغداديه ( على شواطي دجله) اجتمع بها حب بغداد وزكيه جورج ونغم البيات الجميل الكشافه عرفتها بغداد منذ القدم لكنها توسعت بدخول الانگليز وبلغت ذروتها سنة 1939 وبعد سنتين أفل نجمها

Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


المركز الثقافي البغدادي


منطقة الكُتّاب
البريد الألكتروني

كلمة السر





حالة الطقس في مدينة بغداد
{TEMP_C}˚C
{LANG_AR}
2019-01-22
˚C الصغرى
" حرب الشائعات وخطورتها على المجتمع العراقي "
2018-03-19 08:04:47

منتدى فيض يناقش " حرب الشائعات وخطورتها على المجتمع العراقي "
المكتب الاعلامي 
ايسر الصندوق
تصوير – عمر قدوري
نظم منتدى فيض للثقافة والفكر وبالتعاون مع المركز الثقافي البغدادي محاضرة لمدير قسم محاربة الشائعات في وزارة الداخلية العقيد زياد محارب الجمعة 16 / 3 / 2018 على قاعة حسين علي محفوظ في المركز الثقافي البغدادي , تحت عنوان " حرب الشائعات وخطورتها على المجتمع العراقي " , جلسة أدار حوارها الكاتبة ايمان العبيدي اذ بينت في مقدمة الجلسة ان البشرية ومنذ القدم ابتليت بالكثير من النكبات بسبب ظاهرة الشائعات ووقعت الكثير من الاحداث والصراعات في عالمنا المعاصر وتعد الشائعات من الاخبار الكاذبة وغير المؤكدة تنتشر بين الناس .
وبين العقيد زياد محارب في محاضرته ان الشائعات من آفات الحرب الباردة والحرب النفسية وهذا ما يعمل به الارهاب وما ينطوي تحت هذه المنظومة بعد تركه للسلاح واتجاهه نحو نشر الشائعات لقوة تأثيرها على المجتمع 
واضاف الى ان مراحل انتقال الشائعات تختلف من زمان الى اخر اذ بدأت الدول العمل على تطوير الشائعات كما هو في تطوير السلاح وانتقل من الكلام الى التدوين في ما يقدم عن طريق الفضائيات والصحف ورسوم الكاريكاتير 
وأشار الى اسباب انتقال الشائعة في المجتمع ومنها انتشار البطالة والجهل وصفة التباهي في نقل الاخبار وقلة الوعي لدى البعض اضافة الى فقد الحصانة الامنية لدى الموظف حتى وان كان في وظيفة اعتيادية فجميعها تعد ارض خصبة لنقل الشائعة 
كما وان عدم سيطرة الجهات المعنية على القنوات هو سبب رئيسي في انتشار الشائعة وهذا ما حدث عن طريق القنوات الفضائية وما تبثه من برامج تمس الاخلاق والعادات والتقاليد في المجتمع بشكل عام فهي من اساليب الحرب الباردة

وأكد محارب على ضرورة العمل بقانون صارم يعاقب من يعمل على نشر الشائعة في المجتمع اذ ان القانون القديم الصادر منذ عام 1969 قانون منتهي ومتهالك ولا يعمل به على الرغم من ان الشائعة حالة تمس آمن البلد

اضيف بواسطة : feidh0 عدد المشاهدات : 591 طباعة الصفحة

التعليقات


اترك تعليقا ...
الأسم
البريد الألكتروني
نص التعليق
رمز التحقق
مقالات اليوم