المشرف التربوي و العملية التربوية الاب انستاس الكرملي(دور الإعلام في الحفاظ على التراث الإنساني)الملتقى التأسيسي للمكتبات والمخطوطاتمحطات في حياة ناظم السماوي (القطب الصوفي البغدادي الحارث المحاسبي )الاساس الفكري في التنمية البشريةالاعلامي زيدان الربيعي الدراسة الاكاديمية في المانياالظهار أسبابه و علاجهعقود رصافة بغداد نحو ما ذكرها القائد الانگليزي فيلكس جونز سنة 1855مدليلك النهائي لجميع كتب هاروكي موراكاميمن الذي يحب الحكمة؟يوميات طيش دخان قصة قصيرةبغداد تودع العملة الهندية وتبدأ بالتعامل بالعملة العراقية في 1932/4/1 الدينار بدل الروبإجعلوا أسواق القصابين في آخر الاسواق فأنهم سفهاء ماقاله باني بغداد عند نقل الاسواق الى الخارجعبثمن الأغاني البغداديه ( على شواطي دجله) اجتمع بها حب بغداد وزكيه جورج ونغم البيات الجميل الكشافه عرفتها بغداد منذ القدم لكنها توسعت بدخول الانگليز وبلغت ذروتها سنة 1939 وبعد سنتين أفل نجمها

Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


المركز الثقافي البغدادي


منطقة الكُتّاب
البريد الألكتروني

كلمة السر





حالة الطقس في مدينة بغداد
15˚C
غائم
2019-01-17
13 ˚C الصغرى
18 ˚C / 13˚C 2016-02-14
18 ˚C / 14˚C 2016-02-15
19 ˚C / 14˚C 2016-02-16
22 ˚C / 16˚C 2016-02-17
النقد الحديث
2018-09-14 18:00:36

قاعة علي الوردي

النقد الحديث

 ايسر الصندوق

تصوير – عمر قدوري

القى الناقد يوسف عبود جويعد محاضرة بعنوان " النقد الحديث " الجمعة 14 / 9 / 2018 على قاعة علي الوردي في المركز الثقافي البغدادي , جلسة ادار حوارها الشاعر عبد الجبار السنوي اذ بين السنوي ان الناقد يوسف عبود جويعد عضو اتحاد الادباء والكتاب في العراق وعضو الرابطة العربية للنقاد وعضو في رابطة النقاد في اتحاد الادباء وصدرت له مجموعة قصصية بعنوان " الحب الكبير " واخرى بعنوان " حصاد الايام تل السلاح " وكتاب نقدي بعنوان " قراءات نقدية في الرواية العربية " وله تحت الطبع كتاب " مناهج السرد وبنى التحويل في الرواية الحديثة " قال جويعد : بعد ان اكتشف في المرحلة الراهنة من المسيرة الادبية النقدية ان المناهج الواحدية لم تؤدي دورها الشامل بالعملية النقدية والتحليلية للنصوص الادبية الابداعية كونها ترقض ولاتقبل اي تدخل لمنهج اخر ضمن سياقها التطبيقي والاجرائي التحليلي والسبب يعود الى ان تلك المناهج الواحدية تعمل ضمن تقنياتها وادواتها واطارها المحدد وعلى سبيل ا لمثال لا الحصر .. واضاف , ان اكبر المناهج هي البنيوية والتفكيكية وتعد من المناهج الواسعة والكبيرة وتشمل كل الفنون اضافة الى ان هناك عدد من البنيويات منها بنية العنونة . بنية المضمون , بنية الزمان , بنية المكان , بنية الشخوص , بنية الاحداث , بنية الثيمة .وأشار الى ان مهمة الناقد تقوم على تحليل تلك البنيويات والوقوف على مواطن الضعف والقوة فيها من ناحية البناء الفني والبناء السردي وعلاقتها ببعضها وهكذا يظهر ان هذا المنهج هو سياق عمل علمي محدد ولايستطيع الناقد ان يستحضر اي منهج اخر ليضمه .

اضيف بواسطة : feidh0 عدد المشاهدات : 309 طباعة الصفحة

التعليقات


اترك تعليقا ...
الأسم
البريد الألكتروني
نص التعليق
رمز التحقق
مقالات اليوم