Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


المركز الثقافي البغدادي


منطقة الكُتّاب
البريد الألكتروني

كلمة السر





حالة الطقس في مدينة بغداد
{TEMP_C}˚C
{LANG_AR}
2019-07-17
˚C الصغرى
السياسي والثقافي ((حاكمية الصوت الاعلى))
2014-11-30 13:28:45

السياسي والثقافي ((حاكمية الصوت الاعلى))

تحت هذا العنوان أقام منتدى فيض للثقافة والفكر ندوته الخامسة في المركز الثقافي البغدادي / قاعة العلامة الراحل (حسين علي محفوظ) الساعة العاشرة صباح يوم الجمعة الموافق 26/9/2014 بمشاركة الدكتور محمد نعناع استاذ العلوم السياسية والصحفي والكتاب الاستاذ عبد الامير المجر وأدار الندوة الدكتور محمد الواضح.

في البدء تحدث الدكتور محمد الواضح بمقدمة لبيان العلاقة بين السياسي والثقافي وكما يأتي:- سكونية العلاقة بين السياسي والثقافي واتساع هوتها تستدعي قراءة في محاولات ردم الهوة, والبحث عن مقاربات تصالحية تكاملية اذا ما اعتمدت الثقافة مرجعاً تكاملياً للسياسة, بعد أن آل الحال الى ما يشبه التحجر والتصلب في القطيعة بين الاثنين ,حتى ان تلك القطيعة باتت ثقافة شائعة وراسخة ليس في العراق فحسب بل في جميع بلدان العالم فما ان يجري الحديث عن هذا الموضوع على الرغم من مشروعية اسبابه وبواعثه حتى يرى البعض ان الخوض فيه استهلاك للوقت دون جدوى ,لكن هذا لا يمنع ان تقراء من جديد قراءة تتجاوز الخلفيات التراكمية وتتصل بالحاضر والمستقبل وتنطلق من هموم الراهن العراقي....... حقيبة الثقافة واضطراب الابوة بين السياسة والوظيفة المنشودة , خروج المثقف من دائرة النكد المتكرر الى واقعية الدور الفعلي المطلوب منه في المجتمع , التسلط السياسي ومحاولات ترهيب المثقف وترغيبه ابرز القضايا التي يسلط عليها الضوء في جلسة (فيض) السياسي والثقافي (بحث في جذور القطيعة) :- صار دأب الباحثين في نوع العلاقة بين السياسي والثقافي مسكوناً بهاجس يؤطره متبنى القطيعة والتنافر ويأخذ طابع الجمود والتصلب , من دون المكوث والتحقق والقراءة الموضوعية التي تكشف عن جوهر هذه العلاقة وتبحث نقاط التلاقي والاختلاف وتتبع البواعث والخلفيات التأريخية التراكمية وربطها بالواقع الحديث أو المعاصر , للخروج بحقائق تفسر ظاهرة نشوء الهوة وبوادر التصدع في شكل هذه العلاقة . ثم ضرب امثلة حول العلاقة بين السياسي والثقافي تبين الادوار في السلوكيات للمثقفين فالتاريخ القديم متخم بالكثير من العينات المتباينة على طول امتداده السحيق, وكيف ان بعض المثقفين جعلوا انفسهم ابواق للسلطة الحاكمة بينما البعض الاخر آثروا على انفسهم لعب الدور الرسالي والاصلاحي للمجتمع في ظل محاولات السياسي الى أدلجة الثقافة لتتلاءم ومقاسه. (الثقافي الدور المفترض ومحاولات التحييد) اكمل الدكتور محمد الواضح حديثه حول الدور المفترض ان يقوم به المثقف بما انه دور رسالي كما ذكر آنفا وضرورة الاهتمام بقضايا وهمموم شعبه وأن يكون متصلاً وملتزماً بالوعي الجمعي لوطنه. ثم تطرق الى (حاكمية الصوت الاعلى) بين الاثنين السياسي والثقافي حيث تعتبر اكثر لصوقاً بالسياسي لدى عامة الناس , وأكد ان هذه الرجاحة قد تتبدد ما أن يأخذ المثقف مكانته الطبيعية اللائقة به. *بعد ذلك قدم آلت الكلمة للدكتور محمد نعناع بعد تقديمه للحضور من قبل مدير الندوة الدكتور محمد الواضح بعد كلمة ترحيبية بالحضور وبمدير الندوة قسم حديثه الى حكايتين كما عبر . الحكاية الاولى:- عامة عن معنى الثقافة ومعنى السلطة او السياسة والعلاقة فيما بينهما الحكاية الثانية:- خاصة تتعلق بطبيعة العلاقة بين المثقف والسياسي في العراق الثقافة والابداع هما العصب الذي من خلاله يمكن ان تتوحد المشاعر والتوجهات والتداخل الحضاري والثقافي يشير دائماً الى علاقات متوازنة. وقبل كل شيء لابد من تفكيك المفردات فما هي الثقافة؟ مفردة الثقافة قادمة مباشرة من الفعل (ثقف) وعلى الاكثر (حذق) اي صار حاذقاً, او ذكياً , او واعياً, او فطن. وعلى العموم تجتمع جميع هذه المعاني باعطاء المثقف صفة الوعي, أي ان الثقافة حالة من الوعي والتركيز , وموقف عادل ينصف الحياة الانسانية. ومن هنا تأتي المسؤولية بأن يتحمل المثقفون مسؤولياتهم تجاه قضايا المجتمع ولأنك مثقف (حاذق ...وواعي) عليك ان ترشد الاخرين بمقال تكتبه ,بشعر تنظمه ,بصورة ترسمها ,ببرنامج تلفزيوني تبدعه.... الخ. *أما السلطة فتعرف بأنها القدرة على جعل المحكوم يعمل أو لا يعمل اشياء معينة سواء اراد المحكوم ام لم يرد اذن هي علاقة طاعة فيها يعترف الفرد بحق آخر أو آخرين في ممارسة تنظيم وأدارة حياته العامة , او بعض جوانبها. الحكاية العراقية لعلاقة المثقف بالسياسي. قسم الدكتور محمد نعناع المثقفين الى ثلاثة انواع :- الاول والثاني:- يحاكيان الماضي بفعلهما وقولهما , فنوع يصر على معادة السلطة ويوجه النقد اليها باستمرار ,ليس لموقف معين بل لقناعة ادخلية مصدره ان المثقف لابد ان يكون في طريق غير طريق السلطة . النوع الثاني :- ففيه المثقف يصر على البقاء مع السلطة لانه يعرف بأن نتاجاته الثقافية لن تمرر ويذاع صيتها ألا بدعم سلطوي . النوع الثالث:- فهو الانموذج الحقيقي للمثقف والذي يتعامل مع السلطة بمبدئية وحيادية تامة فهو لا يتبنى مواقف السلطة بالمطلق ولا يرفضها بالمطلق. فلا أفراط ولا تفريط في مواقفه ونتاجه الثقافي, يركب الفرص حينما تأتي اليه ولابناء مجتمعه بفائدة , ويبتعد عنها عندما تكون اغراءات او انحناء للعاصفة. *ظروف علو صوت السلطة او السياسي على المثقف 1- ظروف موضوعية واقعية: السياسي على علاقة مباشرة بالناس وخصوصاً السياسي المسؤول. 2- ظروف شخصية : تتعلق بتفضيلات المثقف وانحيازه لجهة سياسية معينة. 3- ظروف تقنية: تتعلق بعدم وجود تشريعات وقوانين و مواثيق شرف. 4- ظروف ترويجية واعلامية : احتكار السلطة والاحزاب للأعلام . بعد ذلك تحولت الكلمة للسيد عبد الامير المجر :- حيا الحاضرين وقدم الشكر للقائمين على منتدى فيض لاتاحة الفرصة له للحديث عن مثل هذه الموضوعات . ابتدأ بسؤال هل السياسة سابقة للثقافة ام ان الثقافة سبقت السياسة ؟ في محاولة لقراءة الجذر التأريخي لهذه المسألة ونحاول ان نحث دواخلكم على طرح الاسألة , مخاطباً الجمهور. حيث اجاب على السؤال الذي طرحه في بادية حديثه بقوله ان السياسة هي صناعة مثقفين هكذا أراها على حد تعبيره. ولعل السوال يطرح نفسه أن العالم يشهد تصارع سياسي بأدوات ثقافية فما هو دور المثقف في هذا الصدد او فيما صنعته يداه ؟ في عام 1789 حدثت الثورة الفرنسية الحدث البارز والمهم في تاريخ العالم .والتي ما كان لها ان تقوم لولا كتابات المثقفين الفرنسيين مثل جان جاك روسو وفولتير وغيرهم . حيث انتهت الثورة بالتخلص من رموزها انفسهم وبعدها استطاع نابليون بونابرت من الوصول الى السلطة الذي اغرق اوربا بالدماء وهذا ايضاً يضعنا امام تساؤل آخر ومهم .هل المثقفون مسؤولون او يعون حجم المسؤولية الاخلاقية حينما تكون نظرياتهم بيد العامة والدهما والتي غالباً ما يخرج منها القادة الثورات الذين يطبقون هذه النظريات.

ثم استرسل بالحديث حول الثورات العربية أو ما يسمى بالربيع العربي ومسؤولية المثقف تجاه هذه الازمات .

. وكانت هناك مداخلات عديدة نذكر الاخوة المداخلين . 1-السيد علي البغدادي 2-السيد علاء خضير 3-السيد صادق الربيعي رئيس رابطة المجالس البغدادية ومنسق المركز الثقافي البغدادي 4-السيد حسين عليوي 5-الدكتور سعد مطر 6- السيد مهدي 7-الباحث التاريخي محسن العرضي 8- الدكتور فالح القريشي وغيرهم

صور اخرى
اضيف بواسطة : Admin عدد المشاهدات : 1668 طباعة الصفحة

التعليقات


إرسلت بتاريخ : 2015-06-19 21:54:21
Could you write about Phcysis so I can pass Science class?
Merve
إرسلت بتاريخ : 2015-06-18 08:13:09
Ab fab my gooldy man.
Jhonatta
اترك تعليقا ...
الأسم
البريد الألكتروني
نص التعليق
رمز التحقق
مقالات اليوم