المركز الثقافي انموذجاملتقى التصوف البغدادي - بشر الحافي(شموع الطفوف تدر الحروف)المسرح العراقيالامراض المشتركة بين الانسان والحيوانسينمار العراق المعاصر النقد الحديثدور الحسين في محاربة الفساد المالي والاداريمجموعة نصوص مسرحية" المقاربات الصوفية بين المسيحية والاسلام "يوميات طيش دخان قصة قصيرةبغداد تودع العملة الهندية وتبدأ بالتعامل بالعملة العراقية في 1932/4/1 الدينار بدل الروبإجعلوا أسواق القصابين في آخر الاسواق فأنهم سفهاء ماقاله باني بغداد عند نقل الاسواق الى الخارجعبثمن الأغاني البغداديه ( على شواطي دجله) اجتمع بها حب بغداد وزكيه جورج ونغم البيات الجميل الكشافه عرفتها بغداد منذ القدم لكنها توسعت بدخول الانگليز وبلغت ذروتها سنة 1939 وبعد سنتين أفل نجمهاالعقل الجمعيالهويات وتحدي العولمة.. من الهم الخاص إلى الهم العامأول انتخابات للمختارين في بغداد تتم سنة 1835 م ومختار المحله البغداديه في نهايات الحكم العثماني وبدايات الحكم الملكي

Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


Image title


المركز الثقافي البغدادي


منطقة الكُتّاب
البريد الألكتروني

كلمة السر





حالة الطقس في مدينة بغداد
13˚C
صافي
2018-10-21
13 ˚C الصغرى
14 ˚C / 13˚C 2016-02-14
14 ˚C / 14˚C 2016-02-15
15 ˚C / 14˚C 2016-02-16
16 ˚C / 16˚C 2016-02-17
"الحلقات الزائدة والناقصة في الأقتصاد العراقي "
2016-10-01 20:00:10

"الحلقات الزائدة والناقصة في الأقتصاد العراقي "

أيسر الصندوق / المكتب الاعلامي 

الجمعة 2016/9/9

على قاعة علي الوردي وضمن النشاط الأول استضافت رابطة بغداد / العراق الثقافية الباحث كريم محمود عبود في محاضرة موسوعة بعنوان " الحلقات الزائدة والناقصة في الاقتصاد العراقي , جلسة ادار حوارها الأستاذ وقار علي زين العابدين اذ بين ان البحث اليوم يتناول طرق وعوامل تحديد القوة الشرائية للدينار العراقي وكذلك المحافظة على قيمة الدينار واستمرار وثبات القوة الشرائية في المحافظة على الاحتياطي من العملات الصعبة , اضافة الى مواضيع اخرى تهم الاقتصاد العراقي 

وقدم الباحث كريم محمود عبود في محضرته ما هي اولويات العمل على الحد من تدفق المنتجات الرديئة وتنوع باقي السلع والحد من التضخم والسعي لتخفيضه اضافة الى زيادة واردات الخزينة من الداخل وعوامل تحويل الأموال التجارية الى صناعية زراعية عمرانية خدمية لاسيما القضاء على الفساد المالي والإداري في المنافذ الحدودية 

وأكد الباحث على البحث لإلغاء بعض القوانين والدعوة لتريث بتنفيذ السلف الاسكانية والصناعية والزراعية المزمع تنفيذها وجعل المواطن العراقي ورقة مكشوفة امام السلطات الرقابية بشتى اشكالها وإثرها في المحافظة على الامن والمال العام .

صور اخرى
اضيف بواسطة : عدد المشاهدات : 443 طباعة الصفحة

التعليقات


اترك تعليقا ...
الأسم
البريد الألكتروني
نص التعليق
رمز التحقق
مقالات اليوم